Home
facebook twitter YouTube vimeo soundcloud
bnr1 bnr2
 
bnr3 bnr4
 
 

العودة   X Group Center > اكس العام > ملتقى المجتمع الإكساوي
تحديث الصفحة إخلاص الصادقين وإخلاص الصديقين

   


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 08/09/2017, 03:02 PM   #1
 
 
الكناريا

 
تاريخ التسجيل: Dec 2014
المشاركات: 29
النشاطات: لايوجد نشاط
معدل تقييم المستوى: 0
الكناريا جيد
 
الكناريا غير متواجد حالياً

 
 
 
افتراضي
 إخلاص الصادقين وإخلاص الصديقين






إخلاص الصادقين والصديقين

يرى الشيخ أبو الحسن الشاذلي أن الإخلاص ينقسم إلى قسمين إخلاص الصادقين وإخلاص الصديقين، نرجو من فضيلتكم شرح كل مقام وما الفرق بينهما؟

هذا أمر واضح لا لبس فيه, أما الصادقين فإنهم يراعون في كل حركاتهم وسكناتهم وأحوالهم وأفعالهم وأنفاسهم أن تكون خالصة لله، ليس فيها شائبة للدنيا، ولا طلب رياء، أو المنزلة، أو السمعة، أو أي شيء من الخلق، فهم يجاهدون في الإخلاص، وهؤلاء يسمون المقربين أو الخواص.

فإذا جاهدوا في الإخلاص، وأصبحوا فعلاً من عباد الله المُخْلِصِين، نقلهم الله إلى مقام الصديقية، وأصبحوا في مقام المُخْلَصِين: {إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ} الحجر40

ففي البداية يجاهدون ليخلِّصوا الأعمال من شوب الرياء والحظ والهوى ومراعاة الخلق، فإذا وصلوا واتصلوا وأقامهم الحق في مقام الصديقية، فإن الله يتولى بذاته حركاتهم وسكناتهم وأقوالهم وأفعالهم، يتولاها بحفظه وصيانته، ويكون في مقام الحفظ الإلهي؛ يحفظهم الله أن تمر على قلوبهم خواطر لغير إلههم في أي توجه يتوجهون به إلى الله، لا يستطيع الإنسان أن يحفظ نفسه إلا إذا أعانه ربه بعونه وحَفِظه: {فَاللّهُ خَيْرٌ حَافِظاً وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ} يوسف64

هذا هو الفارق بين الاثنين، عبد يجاهد نفسه، وعبد يتولاه ربه، فهذا مقام وهذا مقام أعلى، ولا بد من الاثنين معًا، لا بد من البدايات حتى يفوز بالعطاءات في النهايات.

منقول من كتاب {إشارات العارفين} للشيخ فوزي محمد أبوزيد
اضغط على الرابط لقراءة الكتاب أو تحميله مجاناً


http://www.fawzyabuzeid.com/%D9%83%D...1%D9%8A%D9%86/



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة





رد مع اقتباس
 
   


قديم 09/09/2017, 07:15 PM   #2
 
 
بونبوناية

 
تاريخ التسجيل: Sep 2017
المشاركات: 1
النشاطات: لايوجد نشاط
معدل تقييم المستوى: 0
بونبوناية جيد
 
بونبوناية غير متواجد حالياً

 
 
 
افتراضي
 






موضوع رائع وقيم شكر لك

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الكناريا مشاهدة المشاركة
إخلاص الصادقين والصديقين

يرى الشيخ أبو الحسن الشاذلي أن الإخلاص ينقسم إلى قسمين إخلاص الصادقين وإخلاص الصديقين، نرجو من فضيلتكم شرح كل مقام وما الفرق بينهما؟

هذا أمر واضح لا لبس فيه, أما الصادقين فإنهم يراعون في كل حركاتهم وسكناتهم وأحوالهم وأفعالهم وأنفاسهم أن تكون خالصة لله، ليس فيها شائبة للدنيا، ولا طلب رياء، أو المنزلة، أو السمعة، أو أي شيء من الخلق، فهم يجاهدون في الإخلاص، وهؤلاء يسمون المقربين أو الخواص.

فإذا جاهدوا في الإخلاص، وأصبحوا فعلاً من عباد الله المُخْلِصِين، نقلهم الله إلى مقام الصديقية، وأصبحوا في مقام المُخْلَصِين: {إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ} الحجر40

ففي البداية يجاهدون ليخلِّصوا الأعمال من شوب الرياء والحظ والهوى ومراعاة الخلق، فإذا وصلوا واتصلوا وأقامهم الحق في مقام الصديقية، فإن الله يتولى بذاته حركاتهم وسكناتهم وأقوالهم وأفعالهم، يتولاها بحفظه وصيانته، ويكون في مقام الحفظ الإلهي؛ يحفظهم الله أن تمر على قلوبهم خواطر لغير إلههم في أي توجه يتوجهون به إلى الله، لا يستطيع الإنسان أن يحفظ نفسه إلا إذا أعانه ربه بعونه وحَفِظه: {فَاللّهُ خَيْرٌ حَافِظاً وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ} يوسف64

هذا هو الفارق بين الاثنين، عبد يجاهد نفسه، وعبد يتولاه ربه، فهذا مقام وهذا افلام اون لاين مقام أعلى، ولا بد من الاثنين معًا، لا بد من البدايات حتى يفوز بالعطاءات في النهايات.

منقول من كتاب {إشارات العارفين} للشيخ فوزي محمد أبوزيد
اضغط على الرابط لقراءة الكتاب أو تحميله مجاناً


http://www.fawzyabuzeid.com/%D9%83%D...1%D9%8A%D9%86/



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة





رد مع اقتباس
 
   

إضافة رد


(مشاهدة الكل عدد الذين شاهدوا هذا الموضوع : 3 :
الكناريا, بونبوناية, Solidoes Sama
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:19 PM.